نائب رئيس المجلس العسكري السوداني يدعو لتشكيل حكومة كفاءات وطنية

طالب الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي، نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، بأن تكون الحكومة الانتقالية في السودان، حكومة كفاءات وطنية، وليست حكومة حزبية.

وكان المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، قد أعلن أمس السبت، الثامن عشر من مايو / أيار، عن استئناف عمليات التفاوض مع قوى تحالف الحرية والتغيير، من أجل الاتفاق على تفاصيل المرحلة الانتقالية ونقل السلطة.

ومن المقرر أن يجتمع المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، اليوم الأحد، التاسع عشر من مايو / أيار، مع قادة تحالف الحرية والتغيير، لاستئناف المفاوضات، بمقر القصر الجمهوري في العاصمة السودانية الخرطوم.

وأعلن المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، في وقت سابق أمس السبت، الثامن عشر من مايو / أيار، عن استئناف مفاوضات الفترة الانتقالية مع قادة تحالف الحرية والتغيير، بدءا من الأحد، في مقر القصر الجمهوري بالعاصمة الخرطوم.

وكان الفريق عبد الفتاح برهان، رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، قد أعلن في بيان أذاعه التلفزيون الرسمي السوداني فجر الخميس، عن تعليق المفاوضات مع قادة تحالف الحرية والتغيير لمدة 72 ساعة.

وقال رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، إن المجلس العسكري توصل مع قوى تحالف الحرية والتغيير لوقف التصعيد، لافتا إلى أن المفاوضات السياسية بين المجلس العسكري وقادة تحالف الحرية والتغيير تحركت في جو من التقارب، إلا أنه شدد في الوقت نفسه على أن الخطاب العدائي الذي ينال من القوات المسلحة السودانية خلق نوعاً من الانفلات الأمني.

وتابع رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان بقوله “شهدنا استمراراً في قطع الطرق والسكك الحديد والتصعيد ضد المجلس العسكري”.

وأعلن رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، عن حزمة من القرارات أوضح خلالها “قررنا رفع المتاريس وفتح حركة المواصلات والسكك الحديد.. وقررنا وقف التفاوض 72 ساعة”.

كما ناشد رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، السودانيين لحماية مكتسبات الثورة حتى الوصول إلى تطلعات الشعب السوداني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *