وزير الثقافة السعودي يدعو مثقفي ومثقفات المملكة للمساهمة في تعزيز الثقافة الوطنية

أكد الأمير بد بن عبد الله بن فرحان بن عبد العزيز، وزير الثقافة في حكومة المملكة العربية السعودية، أنه تم مراعاة المتغيرات السريعة التي تشهدها واقع حركة الثقافة في المملكة، خلال تصميم رؤية وتوجهات وزارة الثقافة، مشيرا إلى بدء وزارة الثقافة في تنفيذ تلك الرؤية والتوجهات، مستندة على دعم المثقفين في مختلف التخصصات.

وبحسب تقرير وكالة الأنباء الرسمية السعودية، فإن وزير الثقافة السعودي، أشار إلى المرونة التي تتحلى بها رؤية وتوجهات الوزارة، والتي تعطي فرصة كبيرة للتطوير والابتكار، فضلا أنها تفتح الباب أمام المثقفين للاستمرار في تقديم المقترحات الرامية إلى خدمة الثقافة في المملكة العربية السعودية، وتحقيق أعلى أداء ممكن لقطاع الثقافة السعودي بكافة فروعه واتجاهاته.

وقال الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، خلال لقائه الثالث بمثقفي المملكة العربية السعودية، والذي أقيم على هامش حفل الإفطار الذي دعا إليه الوزير، والذي أقيم في منطقة البلد التابعة لمحافظة جدة “إن الدعم الكبير الذي يحظى به القطاع الثقافي من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع يضع وزارة الثقافة أمام مسؤولية كبيرة لترجمة هذا الاهتمام الكريم”، مؤكداً حرص وزارة الثقافة السعودية على أداء الأمانة الوطنية بكل جدية، وبالأداء الذي يحقق أهداف رؤية المملكة 2030 الوطنية الطموحة.

وجدد الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، دعوته لمثقفي ومثقفات المملكة العربية السعودية، للتعاون مع وزارة الثقافة، من أجل المساهمة في تحقيق التطور المنشود للثقافة السعودية، مؤكدا حرص وزارة الثقافة وترحيبها وانفتاحها على كافة الآراء المقدمة من قبل مثقفي ومثقفات المملكة عبر كافة قنوات الاتصال المتاحة، والتي تأتي ضمن إطار إيمان وزارة الثقافة السعودية بأهمية تضافر كافة الجهود من أجل رفعة الثقافة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *