الإدارة العامة للمرور في مصر تبدأ عمليات الأرشفة الالكترونية لبيانات وتراخيص المواطنين

نقلت صحيفة اليوم السابع المصرية عن مصدر بوزارة الداخلية المصرية، أن وحدات المرور التابعة لوزارة الداخلية في كافة انحاء مصر، تسير في خطة معدة مسبقا لإدخال نظام الأرشفة الالكترونية لجميع الرخص المرورية الخاصة بالمواطنين.

وأوضح المصدر الأمني المصري أن تلك الخطوة ستوفر الحيازات المكانية التي كانت مخصصة من قبل لحفظ الوثائق والأرشيف ومعاملات المواطنين، والتخلص من الكم الكبير من الأوراق الخاصة ببيانات وتعاملات المواطنين، فضلا عن حفظ الملفات بشكل إلكتروني يحفظها من الضياع، ويمكن من استعادة تلك البيانات والرجوع إليها بكل سهولة، فضلا عن اختصار الوقت اللازم لنقل الملفات بين الوحدات المرورية المختلفة.

وأضاف المصدر الأمني وفق ما نشره الموقع الالكتروني لصحيفة اليوم السابع، أن شركة خاصة هي من تتولي أرشفة وحفظ الملفات الخاصة بالتراخيص على أجهزة الكومبيوتر وحفظها على هارد ديسك وإرساله إلى قاعدة البيانات المخصصة لذلك.

وبدأت الإدارة العامة للمرور بمديرية أمن القاهرة بالدراسة، في إدخال نظام الأرشفة الالكترونية لنحو 6 وحدات مرورية، حيث بدأت تلك الوحدات في استقبال الملفات التي تم الانتهاء منها، باستخدام الأجهزة الالكترونية التي تم اتاحتها داخل الوحدات المرورية التي تم العمل داخلها بنظام الأرشفة الالكترونية، من أجل استيعاب كافة الملفات وربطهم بجهاز، من أجل إرسالهم إلى قاعدة البيانات الخاصة بالمرور.

وبحسب الموقع الالكتروني لصحيفة اليوم السابع المصرية، فإن المصدر الأمني أشار إلى الانتهاء من أرشفة نحو 250 وحدة مرورية خلال الفترة القادمة، وهو ما سيلقي بظلاله في الحفاظ على أمن وسلامة بيانات المواطنين والسيارات من الحرائق أو الأمطار أو الأعمال التخريبية أو عمليات التلاعب أو التزوير أو السرقة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *