إجماع منظمة أوبك ومنتجي النفط على خفض المخزونات النفطية بشكل تدريجي

قال المهندس خالد الفالح، وزير الطاقة والنفط والثروة المعدنية السعودي، أن منظمة البلدان المصدرة للنفط، وكبار المنتجين المتحالفة معها، أجمعوا على خفض المخزونات النفطية بشكل تدريجي، مشيرا في الوقت نفسه إلى استمرار استعداد المملكة العربية السعودية لتلبية احتياجات الأسواق النفطية.

وأضاف وزير الطاقة السعودي، إلى ان احتمالية تمديد اتفاق خفض الإنتاج خلال النصف الثاني من العام الجاري، كان الخيار الرئيسي الذي تباحثت بشأنه منظمة أوبك، لافتا إلى أن تلك الأمور قد تتغير بحلول شهر يونيو / حزيران القادم.

جاءت تصريحات وزير الطاقة السعودي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في أعقاب اجتماع اللجنة الوزارية لمنظمة أوبك.

وأوضح وزير الطاقة السعودي في تصريحاته أن “ما نفضله في النصف الثاني هو مواصلة إدارة الإنتاج لإبقاء المخزونات على طريق التراجع التدريجي الهادئ لكنها بالتأكيد تتراجع صوب المستويات الطبيعية”.

وشدد وزير الطاقة السعودي في تصريحاته على أن استقرار أسواق النفط العالمية “ليس خياراً سهل المنال كإحدى السلع الجاهزة، إذ إنه يستوجب السعي لتحقيق التوازن بين الأولويات وإيجاد حلول تتطلب منا الكثير”.

وفي السياق ذاته، قال سهيل المزروعي، وزير الطاقة في الإمارات العربية المتحدة، أن الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، ومنتجي النفط الكبار المتحالفين معها لن يقوموا بزيادة مبكرة لمعدلات إنتاج النفط.

جاءت تصريحات وزير الطاقة الإماراتي خلال المقابلة التي أجراها مع قناة العربية الفضائية الإخبارية، والتي أشار خلالها إلى أن “تكرار خطأ العام 2018 لن يتكرر و “ليس من المنطقي زيادة الإنتاج الآن”.

وأضاف وزير الطاقة الإماراتي في تصريحاته، والتي جاءت على هامش اجتماعات اللجنة الوزارية لمنظمة البلدان المصدرة للنفط، وكبار منتجي النفط المتحالفين معها، في مدينة جدة غربي المملكة العربية السعودية، أن أعضاء منظمة أوبك والأعضاء المتحالفة معها، قادرون على رفع معدلات الإنتاج النفطي، إلا أنه أشار في الوقت نفسه أنهم لن يقوموا بتلك الخطوة قبل أوانها.

وأوضح وزير الطاقة الإماراتي أنه “يجب أن ننظر إلى معطيات السوق وإذا كانت هناك حاجة لزيادة الإنتاج سنقوم بذلك ولكننا لا نرى حاجة للزيادة في الوقت الحالي وليس من المنطقي أن نزيد الإنتاج مع وجود زيادة في المخزون”.

وأكد وزير الطاقة الإماراتي خلال التصريحات التي ادلى بها مع قناة العربية الإخبارية أن هدف منظمة أوبك وكبار المنتجين المتحالفين معها هي “استدامة توازن السوق النفطية، والتعامل بحكمة مع المتغيرات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *